أخلاق وآداب

 للشاعر محمد حسن عواد (*)

 
 

النصيحةُ المخلصةُ، والتوجيهُ السليمُ، والكلمةُ الصادقةُ، كلُّ ذلِكَ في خير ما يهديه الصديقُ لصديقهِ، بل الإنسان للإِنسانِ، وهل أَجملُ منْ أن يَتَّصِفَ الشابُّ بالصلاحِ والصدق. فَلا يَنْحَرِفُ ولا يكْذِبُ. ثم يتَّبع سَبيلَ محمد صلى الله عليه وسلم  مقيماً للصلاة في أَوقاتها المفروضة، مجتنباً فعلَ كل قبيحٍ مترفعاً عن أدرانِ الغيبةِ والنميمةِ، يفعلُ ذلكَ ابتغاءَ مرضاةِ الله وتحاشِياً لما يترتبُ على ذلك من سُوءِ العاقبةِ وشديد الحسرة، وما أَكرَمَ الإنسانَ يمنعُهُ دينهُ، وخُلُقُه من أن يَظْلِمَ أحَداً أو يسئَ إليه باللسانِ أو اليدِ. وحما اللّه كلً فتىً يرعَى حقوقِ والديه اعترافاً بفضلهما الكبير عليه، وأداءً لبعض ما يجبُ عليه نحوَهما، وإنَ حقوق الآباء على الأبناء لكثيرة وعظيمة، كل منَا يدرك ما يبذُله والدَاه من الجهود في سبيلِ تربيته وإسعاده. وإن هذا كثيراً ما يكونُ على حسابِ سعادِتهِما. وأَكرِمْ بِامْرِئٍ يُنْفِقُ مالَهُ في وجوه الخير فيوَاسِى منكوباً، ويساعد محروماً، ويفرِّجُ عن المكروبِ كربته، ثم يُتَوِّجُ كلَّ ذلِكَ بأدبٍ رفيع وأخلاقٍ عاليةٍ .

 

النص :

أيها التربُ خذ  نصـيحةَ  خِـدْنٍ

طاهـرِ  القلـبِ صادقِ الكَلِماتِ

كُن حلِيفَ الصلاحِ والصدقِ  دَوْماً

واتَّبعْ نهْجَ  صـاحِب  المُعـْجِزَاتِ

وانتصـِبْ للصـلاةِ  أولَ وقْـتٍ

فَضَـلال  تأخـيركَ   الصـلَواتِ

وتجَنَّـبْ سـُوءَ الفِعـال التي  تُرْ

دِى  ذَويهَا  وتُـورث    الحَسَراتِ

واجْتَنِـبْ غيبة الوَرى فهيَ   شؤم

في حيـاةِ   المُغتابِ   حتى  الممَاتِ

واتـَّقِ  الظلـم   إنَّه   لـَوَبَـال

وَيَجـُرُّ  الظـَّلـومَ   للظلـمات

وَسِبَـابُ الإنسـانِ  فِسْق  وَشَينٌ

ينزِلُ  المَرءَ   أسـفلَ   الدَّرَكَـاتِ

وارْعَ  حقـا لـولدَيك  أكـيداً

فهـمـا  ربيَّـاكَ    دُون َ   أذاةِ

وَدَعِ البُـخلَ  لا تُدَنـسُ  به عِرْ

ضَكَ  واحـْذَرْ مَوَاقِـع َ النَّظَرَاتِ

وَالـزَمَنَّ الآدَابَ في كلِّ  أحْـوَا

لِكَ يا صَـاحِ فَهيَ زينُ  الـحيَاةِ

 

شرح الكلمات:

الترب

: المماثل في السن.

خدنْ

: صاحب.

صاحب المعجزات

: محمد عليه الصلاة والسلام.

تردى

:  تهلك.

الورى

: الناس.

سباب

: شتم.

لا تدنس

: لا تلوث.

 

المناقشة:

1- ما النصيحة؟ ومتى تكون نافعة؟

2- في البيت الثاني يأمرك الشاعر بأمور فما هي؟ وما فائدة ما يدعو إليه؟

3- هل يجوز تأخير الصلاة عن وقتها؟ ولم؟ اذكر دليل ما تقول من القرآن.

4- ما عاقبة الغيبة، والظلم، والسباب على المرء؟ وما أثرها في المجتمع؟

5- للوالدين حقوق كثيرة فما هي؟ وبم استحقاها؟

6- ما زينة الحياة؟ ومَن الجدير بهذه الزينة؟

7- " ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة " هذا هو مبدأ الإسلام في الدعوة والنصيحة، فهل ترى الشاعر وفق إلى نحو من ذلك في قصيدته، وما دليلك على ذلك؟

 
 
 

 
             
             

(*) أديب سعودي معاصر يعتبر أبرز الشعراء والنقاد في المملكة العربية السعودية. له عدة دوارين شعرية منها (آماس وأطلاس) و (نحو كياد جديد) وله من المؤلفات النثرية (خواطر مصرحة) و (من وحي الحياة) و (تأملات في الأدب والحياة) وغيرها.